الرئيسية، رياضة

هكذا أجبر المنتخب المغربي لاعبي “لاروخا” على تغيير قمصانهم

منح تأهل المنتخب الوطني إلى ثمن نهائي كأس العالم، متصدرا للمجموعة السادسة، أفضلية اختيار لون القميص الذي سيخوض به مباراته، الحاسمة والمصيرية يوم غد الثلاثاء، أمام منتخب اسبانيا.

واختيار المدرب، وليد الركراكي، قميص “الأسود” الأحمر باعتباره الرئيسي للمنتخب الوطني، وسروال قصير أخضر مع جوارب حمراء، على أن يرتدي حارس المرمى اللون البنفسجي، فيما يخوض منتخب “لاروخا” مباراة “الأسود” بقميصه الاحتياطي ذي اللون الأزرق الفاتح وسراويل بيضاء وجوارب بنفس لون القميص،

فيما خصص اللون الأصفر للباس حارس المرمى الرئيسي، عكس ما اعتاد عليه المنتخب الإسباني، حيث خاض أغلب مباريات دور المجموعات باللون الأحمر الرئيسي وسراويل باللون الأزرق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.