الرئيسية، رياضة

وليد الركراكي عنف اللاعب سفيان أمرابط في مباراة المغرب وكرواتيا

شهدت مباراة المغرب وكرواتيا في اطار منافسات الجولة الاولى بكأس العالم قطر 2022 التي انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين واقعة طريفة باختفاء نجم اسود الأطلسي سفيان مرابط وتخلفه عن النزول مع زملائه الي أرضية الملعب مع بداية الشوط الثاني، الأمر الذي اثار انتباه المدرب وليد الركراكي الذي دخل على الفور الى غرفة تبديل الملابس للبحث عن اللاعب واستعجاله للدخول الى أرضية الملعب وانطلاق الشوط الثاني.

وذكرت مصادر إعلامية، أن الانفعال بدا على ملامح المدير الفني للمنتخب المغربي بعد دخول كافة اللاعبين إلى أرضية الملعب وجاهزيتهم للمباراة وانطلاق صافرة البداية في ظل عدم وجود أمرابط.

 وكان سفيان مرابط احد نجوم اللقاء حيث قدم مستوى مميزا للغاية مع زملائه في المباراة التي استطاع اسود الأطلسي فيها الحصول على نقطة من وصيف العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.