الرئيسية، حوادث

ليلة العيد..”مطايفة” بين أبناء المؤذن والمكلف بإدارة المسجد حول جمع المعونات النقدية ومساهمات المصلين كادت أن تتسبب في كارثة حقيقية

صباح أكادير:

 

ذكرت مصادر إعلامية، أن شجارا وقع داخل مسجد بإقليم بني ملال ، ليلة العيد، حيث وقع جدال بين المؤذن والمكلف بإدارة المسجد، الأمر الذي خلق حالة من الفوضى داخل المسجد.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الخلاف كان بسبب حول تأخر الامام عن المجيء إلى المسجد، خاصة أنهم يردون تخصيص الفترة  بين صلاة المغرب والعشاء لجمع المعونات النقدية ومساهمات المصلين. ليتطور إلى شجار كبير بعد دخول أبناء كل الطرفين على خط المواجهة.

وتدخلت الضابطة القضائية التابعة للدرك الملكي، لفض المواجهة، بعد تزامن مرور دوريتها بالقرب من المسجد، حيث كانت

ولحسن الحظ، أن لحظة اندلاع المواجهة، كانت تمر بالمكان دورية الدرك الملكي، التي تدخلتلفض المواجهة، و تقتاد الاشخاص المتنازعين إلى المخفر، واستمعوا اليهم قبل أن يتدخل المصلون وساكنة لاصلاح ذات البين بين الطرفين واعادة المياه لمجاريها، حيث تم تنبيه الطرفين من طرف الدرك الى خطورة الأفعال التي قاموا بها والمتمثلة في عرقلة الشعائر الدينية داخل المسجد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.