أخبار وطنية، الرئيسية

الوكيل العام للملك بأكادير يدخل على خط وفاة موقوف..

 

أمر الوكيل العام للملك لدى استئنافية أكادير بفتح بحث معمق حول ظروف وملابسات وفاة شخص أربعيني كان موضوعا تحت الحراسة النظرية، من أجل حيازة واستهلاك المخدرات، بعد نقله إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

وأمر الوكيل العام للملك، باجراء تشريح طبي ثلاثي على جثة الهالك، عهد القيام به من طرف لجنة طبية ثلاثية مشكلة من طرف ثلاثة اطباء شرعيين، مع فتح بحث معمق بالاستماع لكل الاشخاص الذين كانوا يتواجدون بمقر الدائرة الامنية رفعا لكل لبس حول ظروف وملابسات الوفاة.

وكانت دورية للشرطة قد أوقفت المعني بالأمر في حالة تلبس بحيازة واستهلاك مخدر الشيرا بالشارع العام، ليتم نقله لمقر دائرة الشرطة المختصة ترابيا، قبل أن يعتريه عارض صحي استدعى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، غير أنه توفي عند نقله للمؤسسة الصحية المذكورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.