أخبار وطنية، الرئيسية

الموت يفاجئ أستاذا وهو يهم بحراسة تلاميذ البكالوريا

لفظ أستاذ مادة الاجتماعيات بثانوية العياشي الاعدادية بمدينة ميدلت، أنفاسه بشكل مفاجئ مساء اليوم الجمعة، وهو بقاعة الأساتذة ينتظر الدخول للقيام بحراسة التلاميذ الذين يجتازون امتحان البكالوريا.

وذكرت مصادر محلية،أنه بعد سقوطه المفاجئ تم نقله على وجه السرعة على متن سيارة لإسعاف تابعة للوقاية المدنية إلى المستشفى الاقليمي، وهو قيد الحياة، قبل يفارق الحياة وهو في الطريق إلى المستشفى.

وقد خلفت وفاته المفاجئة حزنا عميقا وأثرت بشكل كبير على السير العادي للمؤسسة في يوم الامتحان (البكالوريا). كما عرف عن الفقيد المشمول برحمته حسن الخلق والطيبوبة. والفقيد متزوج من أستاذة تعمل بإحدى مدارس ميدلت.

رحم الله الفقيد وألهم أهله الصبر والسلوان. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.