الرئيسية، حوادث

الدرك الملكي يطيح بالمتورطين في جريمة ذبح شاب بأيت ملول بعد محاصرتهم ومداهمة المنزل المهجور الذي كانوا يختبئون فيه

ـ صباح أكادير

تمكنت مصالح الدرك الملكي بإقليم تارودانت، صباح اليوم الأربعاء، من توقيف 3 أشخاص يشتبه في كونهم وراء جريمة القتل البشعة التي ذهب ضحيتها أول أمس الاثنين شاب بالغابة المحاذية لمطار أكادير، بعد تلقيه لطعنات قاتلة أدت إلى وفاته متأثرا بجروحه البليغة.

وحسب ما أفادت به مصادر مطلعة، فقد أفضت التحريات والأبحاث الميدانية التي باشرتها عناصر الدرك الملكي إلى تحديد هوية الجناة، حيث تم الاهتداء لمكان اختبائهم بأحد المنازل المهجورة بجماعة “سيدي أحماد أعمر” بقيادة “عين شعيب” بإقليم تارودانت، لتقوم فرقة خاصة من عناصر سرية الدرك الملكي بتارودانت بمحاصرة المنزل المذكور ومداهمته، وتوقيف ثلاثة من أفراد العصابة.

وكانت مدينة أيت ملول قد اهتزت، يوم الاثنين الماضي دقائق قبل الإفطار، على وقع جريمة قتل بشعة بالقرب من مطار المسيرة أكادير، راح ضحيتها شاب في العشرينات من عمره، كان رفقة فتاة، بعدما تعرضا لهجوم من قبل أربعة أشخاص خلال ولوجهما الغابة المتواجدة بالقرب من المكان المذكور.

وكانت مصادر الجريدة قد أوضحت أنه بمجرد ولوج الشاب رفقة الفتاة الغابة المذكورة، تعقبهما 4 أشخاص على متن دراجتتين ناريتين بغرض تجريدهما من أغراضهما الشخصية وانتزاع الدراجة النارية من صاحبها، الذي ظل يقاومهم، قبل أن يوجه إليه أحدهم طعنة بواسطة سكين على مستوى العنق، أنهت حياته بمجرد نقله في سيارة الإسعاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.