الرئيسية، مختلفات

سوس العالمة: حرف كتابة الأمازيغية حضي بالموافقة الملكية و هذا كاف لإدراجه في النقود.

صباح أكادير:

استنكرت جمعية سوس العالمة للثقافة الأمازيغية، تصويت لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، حول المادة 75 من مشروع القانون 15.70، والذي خلص إلى إلغاء إلزام بنك المغرب إدراج اللغة الأمازيغية، في الكتابات المطبوعة أو المنقوشة، على الأوراق والقطع النقدية بحرف تيفيناغ.

واعتبرت الجمعية في بلاغ لها، أن حرف “تيفيناغ”، هو حرف كتابة الأمازيغية، والذي اتخذ القرار بشأنه، وحظي بالموافقة الملكية السامية، وهذا كاف لإدراجه في النقود.

وأوضحت أن تراجع البرلمان عن التصويت عن المادة المذكورة، “تعامل غير مقبول في حق الأمازيغية ومخالف للمقتضيات الدستورية التي نصت على رسمية الأمازيغية”.خصوصا وأن مشروع هذا القانون يوجد بمجلس النواب منذ سنة 2016”.

ودعت سوس العالمة جميع الأطراف مجددا، إلى تحمل مسؤولية تنزيل دستور البلاد، والتعامل مع الأمازيغية باعتبارها مسألة وطنية، وعدم التعامل معها من منطلقات ايديولوجية، وإخراجها من دائرة الحسابات السياسية الضيقة.

كما دعت كذلك  الفرق البرلمانية، إلى إرجاع مشروع القانون، قصد إعادة دراسته وتصحيح الخطإ الذي وقعت فيه.

وطالبت سوس العالمة بيانها، مجلس النواب للاسراع بإخراج القانونين التنظيميين لتفعيل الصفة الرسمية للأمازيغية، ومطالبة الدولة بالوفاء بالتزاماتها تجاه الأمازيغية، وتنزيل المقتضيات الدستورية على أرض الواقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.