الرئيسية، رياضة

استعدادات أمنية مكثفة بأكادير  لتأمين مباراة نهائي كأس العرش

استعدادات أمنية مكثفة تشهدها أكادير خلال اليومين الماضيين لتأمين المباراة التي تجمع بين فريقي الجيش الملكي والمغرب التطواني يوم غد السبت بملعب أدرار ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال ضمن منافسات نهائي كأس العرش.

وجندت ولاية الأمن بأكادير كافة عناصرها بمختلف التشكيلات والمصالح، حتى يمر هذا اللقاء الكروي في أحسن الظروف وذلك في ظل توقعات بحضور جماهيري كبير.

ووضعت المصالح الأمنية بذلك خططا أمنية ومرورية شاملة لتأمين المباراة من بدايتها لنهايتها، وتأمين دخول وخروج الجماهير من مركب أدرار في التوقيت الزمني المحدد بطريقة سلسة.

وتشير المصادر، إلى ان هذه الترتيبات تسبق عادة المباريات الرياضية التاريخية كنهائي كأس العرش، إذ ترافقها العديد من الترتيبات الاستباقية التي تتميز بحضور كبار المسؤولين وشخصيات نافذة إلى جانب الحضور الجماهيري الكبير.

ويرتقب أن يتم إقامة سدود أمنية متعددة بالمحاور الرئيسية المؤدية إلى ملعب أدرار استعدادا لحلول الجماهير على عاصمة سوس منذ الساعات الأولى من صباح يوم غد السبت.

في الجهة المقابلة،  الخلية الرياضية بولاية أمن الرباط تكلفت بتأمين تنقل الآلاف من الجماهير العسكرية، المؤطرة من خلال جمعيات الأنصار أو من خلال “إلترا عسكري” و” بلاك أرمي”، الإلترات التي قررت بدورها السفر بشكل جماعي نحو أكادير لحضور نهائي كأس العرش الذي سيخوضه “الزعيم” من بداية الرحلة إلى نهايتها.

كما تم التنسيق مع سلطات الأمن و الدرك الممثلة لمختلف المدن التي تتواجد بمسار الرحلة نحو أكادير و ذلك لتفادي أي احتكاكات بين الجماهير حتى يمر العرس الكروي الذي ستقوده لأول مرة الحكمة بشرى كربوبي في أحسن الظروف.

من جانبها تكلفت خلايا الأمن الرياضي لمدينتي تطوان و الرباط بمرافقة و تأطير آلاف الجماهير الراغبة في السفر لأكادير لتشجيع فرقها، حيث تم عقد اجتماعات مكثفة في الساعات الماضية للتنسيق مع جمعيات المشجعين و فصائل المناصرين.

و ستشرف خلية الأمن الرياضي بتطوان على مرافقة جماهير الفريق نحو أكادير بتنسيق مع فصيلي “سيمبري بالوما” و “لوس ماتادوريس” و جمعيات أنصار المغرب الرياضي التطواني، و التي ستسافر لأكادير في شكل مجموعات منظمة و مؤطرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.