الرئيسية، حوادث

قصة المرأة الفاتنة التي أوقعت دركيين في فخ الرقم الأخضر و زجت بهم في السجن

صباح أكادير:

بعد ضبطهما متلبسان، بتسلم رشوة بقيمة 2000 درهم من امرأة مقابل التستر على ملف يتعلق بحادثة سير، أمرت النيابة بوضع دركيين ، تحت تدابير الحراسة النظرية قبل عرضه أمامها بغرض التحقيق.

وحسب مصادر مطلعة، فان القبض على الدركيين متلبسين بتلقي رشوة قدرها 2000 درهم، مقابل التستر على ملف حادثة سير، جاء على إثر ارتكاب شخص لحادثة سير بواسطة دراجة نارية على مستوى القرية المنجمية حطان، لاذ بعدها بالفرار تاركا الضحية ملقى بالشارع العام.

وأكدت المصادر ذاتها، أن اقتناء أحد الشباب للدراجة النارية من مرتكب الحادث، دفع بوالدته إلى الدخول على الخط، قبل أن تجد نفسها أمام مساومة من طرف دركيين من أجل طمس الحادثة مقابل مبلغ مالي، مما دفع بالسيدة إلى الإتصال بالرقم الأخضر، ودخول النيابة العامة على الخط، بإشراف مباشر من الوكيل العام للملك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.