الرئيسية، سياسة

زلزال ملكي مرتقب سيعصف ب 8 وزراء و كتاب الدولة..والعثماني يجمع زعماء الأغلبية في إفطار رمضاني لعرض التعديل الحكومي

يتجه سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، إلى جمع زعماء أحزاب الأغلبية في حفل إفطار اليوم الجمعة بمقر إقامته بحي الأميرات بالرباط.

وذكر موقع “زنقة 20”  على أن موضوع الاجتماع سيتمحور حول تعديلحكومي في الأفق بعد غياب وزير الداخلية بسبب المرض، فضلاً عن مصير عدد من كُتاب الدولة الذين قد يتم التخلي عنهم.

و أفادت مصادر مطلعة، بأن سعد الدين العثماني، الأمين العام للحزب، العثماني تلقى الضوء الأخضر بالاستعداد لإجراء تعديل حكومي موسع لتجاوز حالة البلوكاج التي تعاني منها مشاريع كبرى.

المصدر ذاته، ذكر أن التعديل الحكومي سيطيح بنحو ثمانية وزراء وكتاب دولة، ضمنهم قياديون في حزب العدالة والتنمية فشلوا في تدبير الحقائب الوزارية التي أُسندت إليهم.

وأوضحت مصادر مطلعة، بأن العديد من المقربين من سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، أسروا بتوصل  هذا الأخير بإشارات قوية من جهات عليا، تكشف عدم رضاها عن الصراعات الثنائية بين الأحزاب المشكلة للحكومة، وتأثير ذلك على سير المشاريع المشتركة بين القطاعات الحكومية.

و وفق مصدر مطلع، فالعديد من المشاريع المبرمجة، أو الموجودة في طور الإنجاز بإشراف من القطاعات الحكومية، تعيش مشاكل كبيرة تتطلب مساهمة مشتركة لجميع القطاعات الحكومية لإخراجها إلى الوجود حسب التوقيت الزمني المحدد لها، لكن الخلافات بين أحزاب الحكومة أثر بشكل مباشر على العلاقات التي تجمع بين أعضائها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.