الرئيسية، سياسة

شركات كبرى تغادر المغرب وبرلمانيون يدخلون على الخط و يجرون العثماني للمساءلة

 

وجَّه النائب البرلماني عن فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، اليوم الجمعة 10 ماي، سؤالا كتابيا، إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، حول حقيقة مغادرة شركات أجنبية كبرى للمغرب وعن الاجراءات التي ستتخذها الوزارة المعنية في مثل هذه الحالات التي تهدد الاقتصاد الوطني.

واعتبر محمد أبودرار، في سؤاله، أن عددا من المواقع الصحفية تناولت خبر نية بعض الشركات العالمية الكبرى مغادرة المغرب، والتي تتوفر على استثمارات ضخمة بالمملكة، مما سيكون له وقع سلبي على الاقتصاد الوطني سواء كان الخبر صحيحا أو مجانبا للصواب”.

ونبَّه أبودرار إلى “أهمية الاستثمارات الأجنبية ودورها الرئيسي في الدفع بالعجلة الاقتصادية، وما لها من انعكاس ايجابي على سوق اليد العاملة، خاصة وأن المغرب حصد نتائج مشرفة في استقطاب رؤوس الأموال الأجنبية نتيجة تحسن مناخ الأعمال وتنافسية الاقتصاد الوطني”.

ودعا فريقالبام بمجلس النواب، رئيس الحكومة وباقي الشركاء، إلى “بذل المزيد من الجهود لتجنب كل ما من شأنه أن يتسبب في مغادرة الشركات الكبرى للمغرب”، متسائلا عن “حقيقة هذه الأخبار والاجراءات التي سيتم اتخاذها في جميع الأحوال مع مثل هذه الحالات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.