الرئيسية، ثقافة وفنون

المالوكي يتسلم عريضة مواطني أكادير المطالبة باقتناء سينما “الصحراء”.. ويعد بإدراجها في دورة أكتوبر المقبل

ـ صباح أكادير

استقبل صالح المالوكي، أول أمس السبت بمكتبه، لجنة ممثلة لفعاليات المجتمع المدني بأكادير تالبرجت، والتي قامت بتقديم العريضة المطالبة باقتناء سينما “الصحراء” من طرف المجلس البلدي، بعد حملة توقيعات ناجحة على هذه العريضة من طرف الأكاديريين لإنقاذ هذه المعلمة الثقافية.

صالح المالوكي أكد لأعضاء اللجنة، حسب ما نشره على صفحته الخاصة على الفايسبوك، أن المكتب الجماعي منفتح على كل المبادرات النبيلة، مبديا تثمينه لهذه المبادرة النوعية.

ووعد المالوكي المطالبين باقتناء سينما “الصحراء” من طرف المجلس البلدي، بأن هذه العريضة، التي تحمل قرابة الألف توقيع، سيتم إدراجها من طرف المجلس في دورة أكتوبر من هذه السنة.

كما وعد المالوكي أنه سيتم بذل الجهد للتفاعل الإيجابي مع فكرة الاقتناء، مع إشارته إلى أن اقتناء السينما هي مسؤولية كل الغيورين في المدينة، مشددا على أهمية الترافع من أجل أن تستفيد من دعم الدولة.

وكانت مجموعة من الفعاليات المدنية بأكادير، قد نبهت قبل أسابيع إلى الخطر المحدق بهذه القاعة السينمائية العريقة من طرف “مافيا العقار”، وقامت بعملية لجمع التوقيعات امتدت لأيام بساحات حي تلبرجت، تطالب المجلس البلدي لأكادير باقتناء القاعة السينمائية وتحويلها إلأى مركب ثقافي، وهي البادرة التي استجاب لها آلاف المواطنين من مختلف الأعمار والشرائح الاجتماعية.

أولى بوادر هذه الفكرة كانت قد انطلقت منذ حوالي أسبوعين، عندما اقترح مجموعة من الفاعلين المدنيين بمدينة أكادير إنقاذ سينما “الصحراء”، بحي تالبرجت العريق، من تهافت “مافيا العقار”، بعدما تأكد أن مالكيها قاموا بعرضها للبيع بمبلغ يناهز 700 مليون سنتيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.