الرئيسية، سياسة

رؤساء جماعات ضمنهم وزراء في قلب فضائح مدوية

 

وجد العديد من رؤساء الجماعات الذين قضوا أكثر من ولاية، ضمنهم وزراء سابقون، أنفسهم في قلب فضائح الصفقات الخاصة بالتأهيل الحضري التي وقفت عليها لجان تحقيق من الإدارة المركزية لوزارة الداخلية، بعدما قضت أسابيع في البحث والتقصي.

ويأتي في مقدمة المتلاعبين في مشاريع وصفقات وأموال التأهيل الحضري، التي تمولها وزارة الداخلية وزير سابق، أنجزت عنه المفتشية العامة للإدارة الترابية تقريرا عريضا يتضمن أكثر من 30 صفحة، كلها تنطق بخروقات واختلالات خطيرة في قطاعات التعمير والصفقات وتفويت الأراضي، وتحويل مناطق خضراء إلى مشاريع عقارية، ومنح رخص للبناء في أماكن غير مسموح بها، وعدم استخلاص الواجبات الضريبية.

الصباح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.