الرئيسية، حوادث

انتحارات جماعية للتلاميذ إثر ظاهرة مثيرة للجدل

 

وضع 20 تلميذا، في مناطق متفرقة من الهند، حدا لحياتهم في انتحارات متتالية تزامنت مع إعلان “مجلس التعليم المتوسط” نتائج الامتحانات الرسمية في المدارس.

وقد تقدم للامتحانات الرسمية الأخيرة أكثر من مليون تلميذ هندي، في فبراير ومارس، رسب منهم ما يقرب من 350 ألفا، ما دفع الأولياء وجمعيات آباء وأمهات التلاميذ والأحزاب السياسية إلى التحرك احتجاجا على الظاهرة.

وتتابعت ردود الأفعال المثيرة للجدل على “النتائج الغريبة”، التي ادّعى كثير من السكان أنها مليئة بالتناقضات والأخطاء، التي أدت إلى انتحار 20 طالبا في البلاد.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.