حوادث

“كوبل” يقتل 20 امرأة و يطعم قلوبهن للكلاب

 

اعترف قاتل مكسيكي متسلسل بارتكاب فعله غريبة بعد قتل 20 أمرأة من ضحاياه، بحسب ما ذكرت صحيفة ذي صن البريطانية.

فقد ألقت الشرطة في مدينة إيكابتيك، إلى الجنوب من العاصمة المكسيكية، القبض على كل من خوان كارلوس هيرنانديز (38 عاما) وصديقته باتريشيا مارتينيز بيرنال (44 عاما) في أكتوبر 2018 أثناء نقلهما رفات بشرية في عربة أطفال.

وبعد محاكمتهما حكم على كل منهما بالسجن 15 عاما بتهمة “إخفاء بقايا امرأتين للتغطية على جرائمهما، لكن الشرطة مازالت تحقق في باقي الجرائم.

وتشير اعترافات هيرنانديز، الذي صار يطلق عليه لقب “سفاح إيكابتيك” إلى أنهما قتلا ما لا يقل عن 20 شخصا، وأنهما أطعما قلوب الضحايا، وكلهن من النساء، إلى الكلاب.

ويواجه المتهمان 8 تهم أخرى، منها 6 اتهامات بقتل نساء وواحدة لتهريب بشر وأخرى بالاختطاف.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، فقد اعترف هيرنانديز بقتل 20 امرأة على الأقل.

وانتشر فيديو باعترافاته على الإنترنت وظهر خلاله وهو يقول إنه يفضل بأن تأكل كلابه الصغار لحوم تلك النساء، بدلا من أن يتنفسن الهواء.

وقال “أفضل إطعام لحوم النساء لكلابي الصغار أو حتى للفئران ألف مرة بدلا من تركهن يتجولن في الأنحاء”.

“مجزرة غامضة” في ملهى ليلي توقع 14 قتيلا
ووجدت المحكمة هيرنانديز وصديقته مذنبين في إخفاء جثة نانسي نعومي هويترون (28 عاما) التي اختفت في سبتمبر 2018 مع طفلتها البالغة من العمر شهرين.

وبعد قتلهما لنانسي، يعتقد أن هيرنانديز وصديقته باعا طفلتها إلى زوجين مقابل 600 جنيه (775 دولار).

وقالت والدة نانسي إن القاتلين تصرفا أثناء المحاكمة وكأن شيئا لم يحدث، ولا يبدو عليهما التأثر على الإطلاق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.