حوادث

مقتل تلميذة في ظروف غامضة بعدما تم العثور عليها فاقدة الوعي وعليها آثار كدمات زرقاء في عنقها

صباح أكادير:

لفظت تلميذة قاصر آخر أنفاسها مساء يوم أمس الأربعاء بمدينة العرائش بعدما تم نقلها عبر سيارة الإسعاف إلى المستشفى وهي مغمى عليها بتجزئة المنار 2 في ظروف غامضة.

وذكرت مصادر محلية، أن الأمر يتعلق بتلميذة كانت تدرس بإعدادية الوفاء تبلغ من العمر 14 سنة، تم العثور عليها يوم أمس بعد رجوعها من المدرسة مغمى عليها بالشارع المذكور في ظروف غامضة.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن الهالكة ظهرت عليها كدمات زرقاء حول عنقها، ما يفيد أنها على الأرجح حاولت الانتحار.

هذا، وطالبت أسرة وعائلة التلميذة من المسؤولين بالكشف على ملابسات وظروف وفاة ابنتهم القاصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.