الرئيسية، سياسة

البرلماني الصحراوي إبراهيم الجماني الذي وجه ضربة رأسيه قوية لـ”بنشماس” يكشف سبب الحادث

صباح أكادير:

بعد توجيهه لضربة رأسية للأمين العام لحزب الأصالة والمعاصر حكيم بنشماس خلال الاجتماع الذي عقد اليوم الخميس بالمقر المركزي لحزب الأصالة والمعاصرة، لاختيار النواب الذين سيمثلون البام بهياكل مجلس النواب. ذكر إبراهيم الجماني البرلماني المعني “بالمعركة”، أن أسباب انتفاضته في وجه بنشماس تعود بالأساس إلى مجموعة من المعطيات المتعلقة بالعملية الانتخابية.

وأوضح في تصريح لموقع “كود”، أن كان قد قدم ترشيحه للنيابة الثانية للغرفة الأولى لكنه تفاجأ بأن الأمين العام للحزب بنشماس قدم لائحة أخرى وأضاف أنه لما استفسرته عن الأسباب “تجاهلني ولم يرد علي فوقع ما وقع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.