الرئيسية، حوادث

الشعوذة والسيدا يقودان موظفا بالعمالة إلى السجن

ـ صباح أكادير:

أفضت التحريات التي قامت بها عناصر الدرك الملكي بمدينة الجديدة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، إلى اعتقال موظف سابق بالشؤون الداخلية، بعمالة سيدي عثمان بالدار البيضاء، بعدما ضبط في حالة تلبس أثناء تلقي رشوة من مواطنة، من أجل إبطال السحر الذي تعاني منه.

وحسب معطيات أوردتها مصادر محلية، فقد تم اعتقال المتهم إثر شكاية من مواطنة تفيد تعرضها للابتزاز من الشخص المعني، حيث أوهمها بإبطال أعراض السحر والشعوذة اللذين تشكو منهما.

وأضافت نفس المصادر، أن المشتكية، وأثناء اتصالها بالمتهم بوساطة من صديقة لها، أخبرتها أنها تعاني من أعراض السحر والشعوذة بسبب عداوة مع احداهن، وأن من سيبطل السحر هو من قام به، حيث أكدت أنها تعرفه شخصيا، وضربت معه موعدا بمدينة الجديدة، للاتفاق على ثمن إبطال السحر.

واوضح المصدر ذاته، أن المشعوذ أكد للضحية أنها تعرضت لأعمال السحر والشعوذة من قبل أشخاص مقابل 3000 درهم، وإبطاله سيتطلب مقابلا ماديا حدد في 6000 درهم، سيتوصل به فور وصوله لمدينة الجديدة حيث سيعقد اللقاء بين الطرفين.

وبعد شكايتها لدى السلطات الأمنية، أصدر وكيل الملك تعليماته للدرك الملكي بالجديدة من أجل البحث في القضية، حيث باشرت التحريات تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بتنسيق مع درك الجديدة، لتتم الاطاحة بالمتهم، الذي اعتقل في حالة تلبس من قبل عناصر الدرك الملكي بالزي المدني بأحد المحلات الخاصة بتقديم الأكلات السريعة، بعدما تسلم مبلغ 800 درهم.

كما اعترف المتهم بالمنسوب اليه، مضيفا أنه شاذ جنسيا مريض بمرض فقدان المناعة المكتسبة (السيدا)، وسبق له أن عمل ممرضا بإحدى المصحات الخاصة بالدار البيضاء ثم المملكة السعودية، ليعود بعدها لاستقرار بالدار البيضاء حيث مارس الشعوذة، حسب ذات المصدر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.