أخبار وطنيةالرئيسيةحوادثسياسةمجتمع

ولاية أمن العيون تنفي اعتداء عناصرها على مواطنين بعد فوز الجزائر

قالت ولاية أمن العيون، في بلاغ انها تفاعلت بسرعة وجدية، مع تدوينات ومقطع فيديو منشورين على إحدى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيها شخص يزعم بأنه تم اعتقاله وتعنيفه من طرف عناصر الشرطة بمدينة العيون في أعقاب مباراة لكرة القدم.

ولاية أمن العيون نفت بشكل قاطع، صحة المعطيات التي تم الترويج لها بشكل مغلوط، والمتعلقة بتعرض المعني بالأمر للعنف الجسدي من قبل عناصر الشرطة.

وتعود حقيقة هذه الواقعة إلى يوم 11 دجنبر الجاري، حسب البلاغ ،عندما قامت دورية للشرطة تابعة لولاية أمن العيون بإخضاع المعني بالأمر لإجراءات التحقق من الهوية بالشارع العام، حيث تم إخضاعه للإجراءات الاعتيادية في هذا الصدد من أجل التأكد من كونه لا يشكل موضوع أية مذكرة بحث على الصعيد الوطني، دون تعريضه لأي إجراء مقيد للحرية أو تعريضه لأي عنف جسدي أو لفظي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى