أكادير والجهة

وكيل الملك يضع أستاذ تارودانت المتهم بتعنيف التلميذة مريم تحت تدابير الحراسة النظرية

 

قررت النيابة العامة، اليوم الثلاثاء، وضع الأستاذ، المتهم بتعنيف التلميذة مريم، ما تسبب لها في كدمات على مستوى العينين، تحت تدابير الحراسة النظرية، من أجل تعميق البحث معه بخصوص الاتهامات، التي وجهتها إليه أسرة الطفلة.

وأوضح المصدر ذاته، أن الأستاذ ينفي جملة وتفصيلا ما جاء في راوية أسرة الطفلة المعنفة، مبرزا أن المديرية الإقليمية أرسلت لجنة مختصة للتحقيق فيما جاء على لسان أسرة التلميذة.

وكشفت عائلة التلميذة الضحية (8 سنوات) عن تعرض الطفلة للتعنيف من طرف أستاذها، بالمؤسسة التعليمية بمجموعة مدارس أورير، في جماعة “بومرار”، التابعة لإقليم تارودانت، التي تتابع فيها دراستها، لأنها لم تنجز واجباتها المدرسية.

بالمقابل المديرية الإقليمية للتعليم بتارودانت نفت حسب ما جاء على لسان الأستاذ وقوع التعنيف بشكل قاطع، مؤكدة تقدم الأستاذ المعني بشكاية لدى الدرك الملكي من أجل استجلاء الحقيقة.

وشددت المديرية ذاتها، على أنها عازمة على “استجلاء الحقيقة، وترتيب الجزاءات إن تعلقت بأحد أطرها التعليمية، والمتابعة القضائية إن ثبت أن في الأمر تلفيقا”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق