أخبار وطنيةالرئيسية

وزير سابق المرشح الأوفر حظا للفوز برئاسة أكبر جهة بالمغرب خلفا للباكوري

أحرزت التحالفات الثلاثية ما بين التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال على الظفر بـرئاسة الجهات ال 12

وقد حسمت الأحزاب الثلاثة على دعم الاستقلالي عبد اللطيف معزوز لترؤس جهة الدار البيضاء سطات خلفا لمصطفى الباكوري.

و نال معزوز الذي شغل سابقا منصب وزير التجارة الخارجية في حكومة عباس الفاسي و كذا منصب وزير منتدب مكلف بالمغاربة المقيمين في الخارج، ثقة 65 عضو من بين 75 من الأعضاء الذين لهم الحق في التصويت على الرئيس خلال الجلسة التي ستعقد في الأيام المقبلة.

تجدر الإشارة، إلى أن الأحزاب الثلاثة اتفقت بناء على التحالفات الثلاثية على اقتسام رئاسة الجهات ما بينها وتمكن التجمع الوطني للأحرار من الظفر برئاسة جهات سوس ماسة و طنجة تطوان الحسيمة، ودرعة-تافيلالت وكلميم-واد نون.

وبالنسبة لرئاسة جهات مراكش آسفي، وبني ملال-خنيفر، والشرق، والرباط-سلا-القنيطرة،  كانت من نصيب حزب الأصالة والمعاصرة.
واتفقت الأحزاب الثلاثة على إسناد رئاسة الجهات الأربعة المتبقية، وهي جهات فاس مكناس، والدار البيضاء سطات، والعيون الساقية الحمراء، والداخلة وادي الذهب، إلى حزب الاستقلال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى