أخبار وطنيةالرئيسية

وزارة الصحة تحسم في مسالة بيع اختبارات الكشف عن فيروس “كورونا” المستجد

حسمت وزارة الصحة الجدل الذي أثير مؤخرا بشأن بيع اختبارات الكشف عن فيروس “كورونا” المستجد في الصيدليات، بعد إصدار قرار يحصر إجراء هذه الاختبارات في المختبرات والعيادات والمصحات الخاصة.

أعلنت الوزارة عن الترخيص لمختبرات البيولوجيا الطبية، سواء بالقطاع العام أو الخاص، لإجراء جميع الفحوصات البيولوجية لاكتشاف وتشخيص الإصابة بفيروس “كورونا”، سواء الفحص السريع أو PCR، أو الاختبار السيرولوجي، وذلك وفق دفتر تحملات.

وبهذا القرار، تكون وزارة الصحة قد استبعدت بشكل رسمي الصيدليات من إجراء وبيع اختبارات الكشف السريعة، بعدما طالبت الأخيرة بتمكينها من بيعها “للمساهمة في الحد من الاكتظاظ الذي تشهده معظم المختبرات بالمملكة”.

ومنحت الوزارة، وفق القرار ذاته، السلطات الصحية الجهوية إمكانية الترخيص للعيادات والمصحات الخاصة، بإجراء مختلف الاختبارات للكشف عن فيروس “كورونا”، في حال اقتضت الحالة الوبائية ذلك أو إذا كانت إمدادات المختبرات العامة والخاصة محدودة، مشددة على ضرورة استخدام اختبارات الفحص والتشخيص المسجلة والمصرح بها من قبل وزارة الصحة، وذلك لضمان جودتها ومصداقيتها، وحتى تكون هذه التحليلات موثوقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى