أخبار وطنيةالرئيسيةتعليم

وزارة التربية الوطنية تدخل على خط بلاغ مفبرك منسوب إليها وتنفي مزاعمه الواهية

أصدرت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بيانا للرأي العام بشأن بلاغ مفبرك منسوب للوزارة حيث تؤكد الأخيرة على أنه وعلى إثر تداول بعض الأشخاص بمواقع التواصل الاجتماعي لبلاغ مفبرك يزعم من خلاله مروجوه أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قد قررت “توقيف الدراسة بالنسبة لكافة المستويات ابتداء من يوم الاثنين 13 أبريل الجاري وحتى إشعار آخر”، فإن الوزارة تنفي نفيا قاطعا ما جاء في هذا البلاغ من مغالطات ومعطيات مجانبة للصواب وتجدد التأكيد على أنه لم يطرأ أي تغيير على سير الدراسة.
وإذ تقدم الوزارة هذا التوضيح، فإنها تحتفظ لنفسها بحق المتابعة القضائية ضد الشخص أو الأشخاص الذين يعمدون إلى الترويج لهذه الأخبار الزائفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى