أخبار وطنيةالرئيسية

والي متقاعد يتحول إلى سمسار

ـ صباح أكادير

كشفت وسائل إعلام وطنية، أن واليا سابقا بوزارة الداخلية، أحيل على التقاعد، تحول إلى “سمسار”، يجوب كل الولايات والعمالات، من أجل البحث عن “مارشيات” مربحة لفائدة شركة أسسها، ووضع على رأسها ابنته، لتفادي “القيل والقال، ونميمة الأصدقاء والأعداء”.

وقالت “الصباح”، نقلا عن مصادرها، أن الوالي، الذي تقدم في السن، ويعتبر واحدا من خدام وزير الداخلية الأسبق، إدريس البصري، يطوف على بعض الجهات والأقاليم، ويلتقي ولاتها وعمالها، وذلك من أجل الحصول على نصيب من الصفقات لفائدة شركة نجلته.

وأضافت الجريدة أن الوالي المذكور نجح في نيل صفقات بفضل أصدقائه الذين تتلمذوا على يديه، وتحولوا اليوم إلى مسؤولين في بعض الولايات والأقاليم والعمالات، يدبرون شؤون الإدارة الترابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى