السياحة

هل ينقذ برلمانيو الجهة مدينة أكادير من أعطابها؟

ـ صباح أكادير

شدد مجموعة من برلمانيي جهة سوس ماسة، خلال لقاء جمعهم يوم أمس الخميس بأكادير، على ضرورة خلق “لوبي” جهوي للترافع على مصالح المنطقة، ولتدارس الأسباب الكفيلة بالخروج بالقطاع السياحي من الأزمة التي يرزح تحت وطأتها.

البرلمانيون، المنتمون لأقاليم أكادير وتيزنيت واشتوكة أيت باها وتارودانت، استمعوا لعرض مفصل من طرف مسؤولي المجلس الجهوي للسياحة بأكادير، تطرق إلى معيقات تطوير القطاع السياحي وسبل تجاوزها.

مصادر مطلعة، أكدت أن البرلمانيين الحاضرين في هذا اللقاء، الذي احتضنه مقر المجلس الجهوي للسياحة (CRT)، اتفقوا على ضرورة خلق “لوبي” للدفاع والترافع عن مصالح المنطقة، والاتصال بالوزراء المنتمين للجهة، خاصة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، وعزيز اخنوش وزير الفلاحة، ومحمد ساجد وزير السياحة والنقل الجوي، وجميلة مصلي كاتبة الدولة في الصناعة التقليدية، للبحث عن سبل تدخل الحكومة لحل مجموعة من المشاكل التي يتخبط فيها القطاع السياحي.

ويعاني القطاع السياحي بمدينة أكادير، وعموم الجهة، من مشاكل بالجملة، خاصة ما يتعلق منها بالنقل الجوي والترويج السياحي، وضخ الاستثمارات العمومية لتأهيل المدن الكبرى سياحيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق