أخبار وطنيةالرئيسية

هكذا تمت الإطاحة بشرطي يتزعم عصابة لسرقة سيارات الكراء

في آخر تطورات قضية العصابة التي تستهدف سيارات الكراء،  قرر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالرباط، إيداع شرطي سجن العرجات رفقة ثلاثة أشخاص بينهم مسيرا شركتين بالخميسات والرباط، بعدما كشفت التحريات تورطهم في تشكيل عصابة إجرامية متخصصة في سرقة السيارات والتزوير واستعماله في لوائح ترقيمها وخيانة الأمانة والنصب والابتزاز والمشاركة.

وكانت مصالح الأمن الوطني توصلت بشكاية تتعلق بخيانة الأمانة تقدم بها مسير شركة بمدينة الناظور في مواجهة زبون استولى على إحدى السيارات المخصصة للكراء، وذلك قبل أن تسفر إجراءات البحث والتحري عن ضبط السيارة موضوع هذه الشكاية بمدينة الخميسات، وهي تحمل لوحات ترقيم مزورة.

وتشير المصادر، إلى أن الشرطي المتهم والبالغ من العمر 33 سنة، يشتغل بالهيئة الحضرية بالمنطقة الأمنية بالخميسات. وقد كشفت التحريات المنجزة معه بعد إيقافه على متن سيارة موضوع السرقة، عن الإطاحة، بأربعة متهمين آخرين من مواليد 1976 و1964 و1981 و1990، بينهم مسيرا شركتين، ووسيط في بيع السيارات، جرى استدعاؤهم إلى مقر الشرطة القضائية وإخضاعهم للأبحاث اللازمة، التي أوضحت تورطهم في تكوين عصابة إجرامية متخصصة في سرقة سيارات الكراء وتزوير لوائحها والنصب والاحتيال والابتزاز إضافة إلى خيانة الأمانة والمشاركة، التي نسبت لرجل الأمن الشاب الذي تغاضى عن أنشطة العصابة وخان الأمانة المنوطة به.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى