أكادير والجهةالرئيسيةثقافة وفنونمجتمع

هكذا احتفلت جماعة أكادير بالسنة الأمازيغية

بسبب ظروف الجائحة والتدابير الاحترازية المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا،اختار المجلس الجماعي لأكادير الاحتفال بمناسبة رأس السنة الأمازيغية بطريقة رمزية،على أمل أن تكون الاحتفالات المخلدة لايض ء يناير السنوات القادمة اكثر اشعاعا وأكثر تميزا

وهكذا تم  الاقتصار في الاحتفال على عرض لمختلف الأكلات الأمازيغية الأصيلة التي تميز الاحتفال بالسنة الأمازيغية من أطباق تاكلا، بركوكس، اوركيمن وذلك بقاعة الاجتماعات بمقر الجماعة وفي احترام تام للتدابير الاحترازية و التباعد بحضور بعض الموظفين والأطر وأعضاء المجلس،

إلى جانب ذلك تم تنظيم معرض للألبسة الأمازيغية ببهو القصر البلدي تضمن مختلف الأزياء والحلي الأمازيغية التي تتزين بها المرأة الأمازيغية في مثل هذه المناسبات.

وبسبب رمزية الاحتفال بالسنة الأمازيغية بسبب تداعيات جائحة كورونا تم  توزيع المأكولات الأمازيغية ( تاكلا) على الجمعيات التي تعنى بالأطفال في وضعية الشارع، وعلى دار الراحة المحتضنة لعدد من المسنين بمدينة أكادير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى