أخبار وطنيةالرئيسية

هده رواية مسؤولي الصحة بخصوص “وفاة طالبة” بعد تلقيها لقاح كورونا

بعد الجدل الواسع الذي أثاره وفاة طالبة بعد تلقيها لقاح كورونا، خرجت إدارة المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، مساء اليوم الجمعة، عن صمتها لتنفي نفيا قاطعا ما سمته بالادعاءات المغرضة” بشأن تسجيل حالة وفاة طالبة بعد تلقيها جرعة اللقاح المضاد لكوفيد-19.

وأعلنت إدارة المستشفى، في بلاغ لها، أنه على إثر تداول أخبار ومعلومات مغلوطة بخصوص تسجيل حالة وفاة الطالبة المسماة قيد حياتها (ط ف) بمستشفى الاختصاصات بالرباط، بعد أخذها جرعة اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، فإن إدارة المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، تنفي نفيا قاطعا هذه الادعاءات المغرضة، وتؤكد أن سبب وفاتها ليس له أية علاقة باللقاح، وذلك بناء على فحوصات وتحاليل طبية معمقة مضمنة في تقريرها الطبي.

من جهة أخرى تؤكد إدارة المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، أن عملية التلقيح بمركز ابن سينا تجري في ظروف طبيعية، كما أنه لم يتم الإبلاغ عن أي مضاعفات خطيرة أو تسجيل أية وفاة في صفوف المواطنات والمواطنين الذين تلقوا اللقاح بهذا المركز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى