أخبار وطنيةالرئيسيةمجتمع

هده حقيقة فرض غرامات مالية على غير الملقحين بالمغرب

وزعت السلطات المحلية في قيادة فم اودي التابعة لإقليم بني ملال، استدعاءات على عدد من المواطنين، لحثهم على التوجه صوب المركز الصحي للاستفادة من الجرعة الأولى من التلقيح المضاد لفيروس كورونا، منبهة الممتنعين إلى التعرض لغرامات مالية.

وقد تم نشر صورة للاستدعاء على نطاق واسع على موقع التواصل الاجتماعي منذ مساء أمس، والذي حمل ختم قيادة فم أودي.

وتحث الوثيقة الإدارية المذكورة الشخص المستدعى إلى أنه “في حالة عدم إجراء هذا اللقاح ستعرضون أنفسكم لأداء غرامة مالية قدرها 1200 درهم”، ما أشعل مواقع التواصل، وجعل روادها يتداولون الاستدعاء على نطاق واسع، ويتسألون هل أصبحت الاختيارية في التلقيح في خبر كان.

وفي هذا الصدد، أوردت جريدة “برلمان”، أن هذه الاستدعاء أثارت استنكار العديد من الموطنين في فم أودي، حيث ربطوا الاتصال مباشرة مع السلطات المحلية مُطالبين بتوضيحات أكثر، لتؤكد لهم أن الأمر مجرد خطأ من طرف عون سلطة دون الإدلاء بتوضيحات أخرى للرأي العام المحلي، أن تقول ذات المصدر، أن العديد من رجال السلطة في الإقليم وأكدوا أن قرار خليفة القائد بإرسال الاستدعاءات عن طريق عون السلطة مجرد اجتهاد منه لا غير في محاولة منه لإقناع سكان المنطقة بالتلقيح.

وأبرزوا في ذات السياق أنه لا توجد أي دورية لوزارة الداخلية تؤكد إلزامية التلقيح وإرسال دعوات للمواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى