أخبار وطنيةالرئيسيةمجتمع

هدا هو عدد المغاربة غير الملقحين لليوم

في ظل تساؤل المغاربة حول موعد تحقيق المناعة الجماعية بالمغرب، خاصة في ظل تقدم حصيلة الملقحين بالمملكة، حسم عضو لجنة التلقيح الجدل.

وقال سعيد عفيف، عضو لجنة التلقيح بالمغرب في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن عدد الأشخاص الذين لم يتلقوا بعد التلقيح يبلغ حوالي 6 ملايين و800 شخص، مبرزا أن هذا العدد قابل للانخفاض في غضون الأيام المقبلة.

وشدد عفيف، على أن التلقيح سيساهم في تقليص عدد المصابين بكوفيد 19 وعدد الحالات الحرجة، مضيفا أن التلقيح هو الحل الوحيد لتحقيق المناعة الجماعية.

وكانت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية دعت الفئات غير الملقحة إلى الإسراع بأخذ جرعاتها وكذا كبار السن إلى تعزيز مناعتهم بجرعة ثالثة.

وأكدت الوزارة في بلاغ توصل “سيت أنفو”، بنسخة منه، أن الدعوة تأتي في إطار “تسريع وتيرة عملية التلقيح الوطنية ضد فيروس كورونا المستجد وتحقيق المناعة الجماعية، وبعد تسجيل تأخر بعض المواطنات والمواطنين في أخذ جرعتي اللقاح الخاصة بهم”.

ودعت “جميع الفئات المستهدفة بالتلقيح، ابتداء من 12 سنة فما فوق، إلى المشاركة في هذه العملية والتوجه إلى أقرب مركز تلقيح لأخذ جرعاتهم الأولى أو الثانية دون اعتماد عنوان السكن”.

وطالبت الوزارة “جميع المواطنات والمواطنين الذين مَرّ على تلقيحهم أزيد من 6 أشهر بعد تلقيهم الجرعة الثانية، وخاصة كبار السن، والأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة، الى أن يسارعوا إلى أخذ جرعة ثالثة مُعزِّزة من اللقاح، وذلك من أجل تقوية وتعزيز مناعتهم ضد كوفيد-19، وتفادي أي مضاعفات محتملة في حالة الإصابة بالفيروس”.

وأهابت الوزارة بـ ”الجميع مواصلة الانخراط في الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد-19، وذلك بالامتثال لتوجيهات السلطات الصحية العمومية، والاستمرار في التقيد التام بالتدابير الوقائية قبل عملية التلقيح وخلالها وبعدها ضد الفيروس، تفاديا لانتقال العدوى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى