أخبار وطنيةالرئيسية

هدا هو الموعد المرتقب للاستقبال الملكي لحكومة اخنوش قبل مجلس حكومي وخطاب ملكي بالبرلمان

كشفت مصادر جد مطلعة لجريدة Rue20 الإلكترونية، أن الإستقبال الملكي لأعضاء الحكومة الجديدة، سيتم خلال الساعات القليلة المقبلة، مرجحةً أن يتم ذلك زوال غد الأربعاء أو الخميس على أبعد تقدير.

ذات المصادر الموثوقة، شددت على أن الإستقبال الملكي سيليه مجلس حكومي لأعضاء الحكومة الجديدة، وهي ذات الحكومة التي ستحضر جلسة إفتتاح البرلمان، الجمعة 8 أكتوبر.

وينص الفصل 47 من الدستور المغربي بشكل صريح وواضح، على أن انتخابات مجلس المستشارين لا أثر لها في تشكيل الأغلبية الحكومية، حيث يشترط الأغلبية في مجلس النواب لأنها تنتخب عن طريق الاقتراع المباشر.

ويرى الدكتور، كمال لغمام، في تصريح لجريدة Rue20 الإلكترونية، أن أمر تشكيل الحكومة قد حسم واللائحة النهائية موجودة وموافق عليها من طرف صاحب الجلالة، وتنتظر الاستقبال الملكي، خصوصا أننا على أبواب افتتاح الولاية الثانية يوم 8 أكتوبر (ثاني جمعة في شهر أكتوبر حسب الدستور).

كما أنه جرت العادة والعرف، يضيف لغمام، على الخطاب الملكي السامي لافتتاح الولاية التشريعية يوجه تعليمات وتوجيهات سامية من خلاله للوزراء أعضاء الحكومة من أجل السهر على تنفيذها خصوصا فيما يتعلق بالاختيارات الاستراتيجية الكبرى للبلاد سواء على مستوى الإنعاش الاقتصادي و تعميم التغطية الاجتماعية على جميع المغاربة، بالإضافة إلى السلم الاجتماعي.

لذا نرى بأن تشكيلة الحكومة المقبلة سيعلن عنها خلال الساعات القليلة القادمة تماشياً مع الدستور ومع الواقع، من أجل الإنصات للخطاب الملكي السامي ومباشرة العمل به كل حسب قطاعه الحكومي، يضيف لغمام.

جلسة إفتتاح البرلمان التي سيوجه خلالها الملك محمد السادس خطابه عن بعد للحكومة الجديدة و البرلمانيين الجدد، ستحمل توجيهاً لهذه الحكومة والبرلمانيين الذين يمثلون الأغلبية الحكومية والمعارضة، مع كل ما تحمل المرحلة من ظروف إستثنائية.

كما سيحمل خطاب الملك حسب مصادرنا، توجيهات تنزيل المشاريع الضخمة، من إنعاش إقتصادي، مشروع التغطية الإجتماعية الشاملة، النموذج التنموي الجديد وبقية المواضيع الهامة للبلاد كالفلاحة والدبلوماسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى