أخبار وطنيةالرئيسيةسياسة

من جديد الرئيس الجزائري ينفث سمومه على المغرب ويلوح للحرب

لا يفوت عبد المجيد تبون، الرئيس الجزائري فرصة لمهاجمة المغرب، مستغلا اجراءه حوارا صحافيا، مساء الأحد، ليوجه مدفعته صوب المغرب.

وعلق تبون على تعاون عسكري مرتقب بين المغرب وإسرائيل، لصناعة طائرات بدون طيار المعروفة باسم “كاميكاز”، بالقول :” إن هذا الموضوع لا يقلقه”.

وأضاف وفق “اليوم 24” ”نحن نعرف قيمة الحروب”، مسترسلا في مهاجمته المغرب “من يبحث عنا يجدنا، ومن يعتدي علينا سيندم على اليوم الذي ولد فيه لأنه لن نتوقف ساعتها”، زاعما، “بأن سوابق المغرب العدائية مع الجزائر قديمة ومتكررة”.

وشدد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يوم الأحد على أن الجزائر لا تقبل أي وساطة مع المغرب، على حد تعبيره، وقال إن الجزائر رفضت إدراج هذا الموضوع في المؤتمر الوزاري لجامعة الدول العربية.

وعن موضوع الغاز الجزائري؛ كشف تبون أن الجزائر لم تتخذ بعد قرارا بعدم تجديد العقد مع المغرب والذي سينتهي في 31 أكتوبر.

لكن في المقابل، صرح بأن بلاده لم تعد بحاجة لتموين إسبانيا بالغاز عبر المغرب وستضمن تموينها عبر الخط الجزائري الجديد أو البواخر، وقال إن الجزائر تربطها علاقة وطيدة مع إسبانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى