أخبار وطنيةالرئيسية

من الرباط مساعد وزير الخارجية الأمريكي يعتبر المغرب شريك سياسي وعسكري لامريكا

قال جوي هود، مساعد وزير الخارجية الأمريكي، اليوم الأربعاء 27 يوليوز الجاري، بالرباط “ندعم العملية التي تقودها الأمم المتحدة من أجل ضمان عدم وقوع أي نزاع مسلح في المنطقة وذلك من أجل وقف دائم لإطلاق النار وارساء السلام”.

وأضاف هود في مؤتمر صحفي عقب لقاء ناصر بوريطة، وزير الخارجية المغربي، “كما ندعم بشدة ارسال وتعيين مبعوث أممي للصحراء، ومستعدون لدعم عمله هناك”

وأشار المتحدث “أن المغرب شريك سياسي وعسكري كبير للولايات المتحدة الأمريكية، مستشهدا بالتمارين العسكرية المشتركة في افريقيا، واتفاق التبادل التجاري الحر وأنه البوابة نحو أفريقيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى