أخبار وطنيةالرئيسية

منصة الحفر ”Stena Don” تحط الرحال بالعرائش للتنقيب عن الغاز

كشفت مصادر إعلامية، أن منصة الحفر العالمية الشهيرة ”Stena Don، وصلت إلى مدينة العرائش، وذلك بغرض حفر أول بئر للغاز في الحقل المستكشف بسواحلها.

وذكرت المصادر أن المنصة ستقوم بحفر البئر لفائدة الشركة البريطانية ”chariot”، في حقل ”أنشوا واحد”..

وأشارت المصادر إلى أن عملية الحفر ستستغرق حوالي 40 يوما، بعد أن أظهرت الدراسات المعمقة على الحقل وجود خمس فرص واعدة إضافية بأكثر من 2.2 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي بالمنطقة.

وأفادت الشركة البريطانية المتخصصة في التنقيب عن الغاز والبترول، أن نتائج تقييم المرحلة الثالثة من تخزين الأحواض الرسوبية لمنطقة “ليكسوس” قبالة الساحل المغربي أظهرت وجود خمس فرص واعدة إضافية بأكثر من 2.2 تريليون قدم مكعب (TCF)  من موارد الغاز تم اكتشافها فقط في بئر “أنشوا”.

 مندوبية الصيد البحري بالعرائش، طالبت أرباب وربابنة مراكب الصيد التقليدي والساحلي وكذا البحارة بالابتعاد عن الإبحار بالمنطقة المخصصة للتنقيب عن الهيدروكاربورات لمسافة لا تقل عن 500 متر من منطقة الحفر.

وأوضحت مندوبية الصيد في بلاغ لها، أن السفينة المسماة “Stena Don” ستقوم بعملية التنقيب مصحوبة بسفينتين للقطر والمساندة وذلك ابتداء من 13 دجنبر 2021 إلى غاية فبراير 2022. مشددة على ضرورة احترام ما سلف ذكره وذلك لضمان سلامة الجميع وتسهيل عمل الأطقم المشرفة على عمليات التنقيب.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى