أخبار وطنية

مغربية وزوجها يخلقان الجدل بعدما رزقا بابنهما في عمر 93 سنة

أنجبت امرأة مغربية تبلغ من العمر 42 عاما، ابنها من زوجها الذي تجاوز عمره 90 سنة، في إيطاليا، الأمر الذي خلف جدلا واسعا في الديار الإيطالية.

وفق إعلام ايطالية، فقد رزق الزوجان بمولودهما، يوم 14 فبراير الجاري، الذي تزامن مع احتفالات عيد الحب، وتوجت قصة زواجهما الاستثنائية بمولود ذكر، بعد أزيد من 4 سنوات من الزواج.

وحسب نفس المصدر، فإن الأطباء لم يظنوا أن الشيخ، المزداد عام 1925، والذي اشتعل رأسه بالشيب هو والد الطفل، ما اضطره إلى التأكيد، أنهما متزوجان منذ سنوات، وهو فعلا والد الطفل.

ولم تتوقف القصة المثيرة بين الأطباء، بل انتقلت إلى القسم الاداري داخل مستشفى “سيرينولا”، الذي أنجبت فيه زوجة الشيخ، وانتشرت بعدها في إيطاليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى