الرئيسيةرياضة

مع اقتراب الديربي.. أغنية “القلب الحزين” للوداد وفي بلاد ظلموني للرجاء تستنفر الداخلية والحكومة وترفع درجة التأهب الأمني

صباح أكادير:

استطاعت  الأغنية الجديدة لأنصار الوداد البيضاوي، تحت عنوان “قلب حزين”، تنتقد الأوضاع بالبلاد و تتحدث عن الواقع الاجتماعي الصعب الذي يعاني منه شريحة كبيرة من المجتمع المغربي. (استطاعت) أن تحقق نسب مشاهدات مهمة على اليوتيوب بعد وصولها إلى 444 ألف  مشاهدة. ولتحتل بذلك المرتبة السابعة، بعدما كانت في المرتبة 14 ، في قائمة ترتيب أكثر الفيديوهات المغربية مشاهدة على موقع التواصل الاجتماعي “يوتيوب”.

ومع اقتراب موعد الديربي البيضاوي وارتفاع نسب مشاهدة القلب الحزين، خلق حالة استنفار كبير الداخلية والحكومة إذ جرى تخصيص ترتيبات خاصة لهذا العرس الكروي حتى لا يتحول إلى مناسبة لتمرير “ميساجات سياسية”.

ويأتي ذلك، في ذلك وجود مؤشرات تسير في اتجاه ترديد أنصار الخضراء كلمات أغنية “فبلادي ظلموني” التي حققت انتشارا واسعا، والأحمر لـ “قلب حزين” التي تتوسع دائرة التفاعل معها يوما بعد آخر والتي تنتقد هي الأخرى الأوضاع بالبلاد و تتحدث عن الواقع الاجتماعي الصعب الذي يعاني منه شريحة كبيرة من المجتمع المغربي.

وتقول الأغنية:“يا قلب حزين، يبكي على سنين يا لي ضاعت مني، المستقبل فين، لعمر يزيد والبوفري راه يعاني، تانا اجتهدت وقريت بغيت نخدم ما لقيت. بلادي ما عطاتنيش تعطي للبراني.

وتضيف الأغنية: “أنا مانيش أليز في بلاد الشفارة، ما تحلموش بالبراديس نتلاقاو عند مولانا، في إشارة إلى عدم إحساس المواطنين بالراحة ورغبة الشباب في الهجرة السرية”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى