أخبار وطنيةالرئيسية

محكمة الاستئناف توزع 226 سنة على متهمين في قضية الاتجار في البشر واغتصاب واختطاف فتاة ”الوشم”

أسدلت محكمة الاستئناف بمدينة بني ملال؛ اليوم الثلاثاء؛ الستار، على ملف ما بات يُعرف إعلاميا بـ ”فتاة الوشم”؛ وأصدرت أحكاما ثقيلة في حق المتهمين الـ14، في هذا الملف الذي أثار جدلا واسعا؛ قبل ثلاث سنوات من الآن.

وبلغ مجموع العقوبة الصادرة في حق المتهمين أزيد من قرن؛ وبالضبط 226 سنة؛ بعد متابعتهم بتهم جنائية خطيرة تتعلق بالاغتصاب والاختطاف والاتجار في البشر.

ونال 11 متهما في الملف 20 سنة سجنا نافذة لكل واحد منهم، فيما قضت بالسجن ثلاث سنوات في حق المتهم القاصر في القضية ؛ بينما  قضت بحق متهمين اثنين بسنتين نافذة، وسنة غير نافذة في حق متهم آخر.

وتعود فصول القضية؛ إلى أزيد من ثلاث سنوات مضت؛ بعدما أقدم المتهمون باحتجاز الفتاة الضحية البالغة من العمر 17 عاما، واغتصابها وتعريضها للتعذيب من خلال رسم وشوم على جسدها، حين تم اختطافها من أمام بيت أحد أقاربها بمنطقة أولاد عياد بإقليم الفقيه بن صالح.

وكانت القاصر خديجة، المشهورة بعد ذلك بـ ”فتاة الوشم”، قد تم إيداعها في وقت سابق بالسجن المحلي ببني ملال في قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة وتكوين عصابة إإجرامية بمنطقة أولاد عياد أقليم الفقيه بن صالح، قبل أن تتم متابعتها في حالة سراح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى