أكادير والجهةالرئيسية

مجلس مؤسسة ENSA أكادير يطالب بالتدخل العاجل في قضية طالبات أنصفهن القضاء وواجهن تعنت أستاذ ويستنكر حملة إعلامية مضللة ضد المؤسسة

عقد مجلس المؤسسة للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية باكادير يومه الأربعاء 29 دجنبر 2021، اجتماعا، خصص للتداول في العديد من النقط التي تهم السير العام للمؤسسة، وبعد التنويه والإشادة بالمجهودات الجبارة التي تبذلها الأطقم الإدارية والتربوية من أجل الرقي بجودة تكوين المهندسين، وبعد مناقشة مستفيضة لمجمل النقط المدرجة في جدول الاعمال، أصدر مجلس المؤسسة بلاغا من أجل تنوير الرأي العام.

  1. فيما يخص الطالبات الخمس للسنة الأولى من السلك التحضيري المعنيات بإعادة تصحيح نقط إحدى المواد، وما ترتب عنه من تعثرات بيداغوجية، فإن المجلس وبعد الاطلاع على حيثيات الموضوع يقر ما يلي :
  • يعلن تضامنه المطلق مع الطالبات اللواتي يعانين من تبعات نفسية جراء استمرار هذا الوضع غير السليم.
  • يحمل الأستاذ المعني مسؤولية إخلاله بواجبه المهني المتمثل في عدم تصحيح نقط الطالبات المعنيات وفق المساطر المعمول بها على مستوى المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية على غرار زملائه.
  • بعد استنفاذ الإدارة لجميع الإجراءات التي يخولها لها القانون، فإن المجلس يطالب الجهات الوصية التدخل العاجل لحل هذه القضية.
  1. إن الحملة الإعلامية المضللة التي تستهدف المؤسسة من خلال المدير المساعد السابق فيما اعتبر “تزويرا” لنقط إحدى الطالبات، ورفعا لكل لبس، فإن المجلس وبعد استعراض جميع الوثائق المرتبطة بهذا الملف يؤكد ما يلي:
  • إن المدير المساعد السابق التي ترأس لجنة المداولات، عمل على تنفيذ قرارات مجلس المؤسسة المتعلقة بهذه الحالة والذي أقرته لجنة المداولات في محضر خاص.
  • إن المدير المساعد السابق يعد أحد أعمدة المؤسسة والمشهود له بالكفاءة والاستقامة والتفاني في العمل مما يبعده عن كل الشبهات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى