أخبار وطنيةالإقتصاد والأعمالالرئيسيةسياسة

مباحتات ثنائية بين وزيرة الاقتصاد والمالية المغربية والوزير الفرنسي المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية وجذب الاستثمار

 

بلاغ صحفي

 

استقبلت  نادية فتاح العلوي، وزيرة الاقتصاد والمالية، يوم الثلاثاء 23 نونبر 2021 بمقر الوزارة، السيد فرانك ريستر، الوزير الفرنسي المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية وجذب الاستثمار، والذي كان مرفقا بالسيدة هيلين لو غال، سفيرة فرنسا بالمغرب.

ويندرج هذا الاجتماع في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها السيد فرانك ريستر إلى المغرب، في الفترة الممتدة بين 22 و23 نونبر 2021، حيث يلتقي خلالها بالعديد من المسؤولين وممثلي القطاعين العام والخاص.

وخلال هذا اللقاء، نوهت  فتاح العلوي و فرانك ريستر بنوعية ومثانة العلاقات التي تربط بين المملكة المغربية وفرنسا، وكذا الطابع الاستثنائي والدائم الذي تتسم به الشراكة الاستراتيجية التي توحد البلدين. وأكد المسؤولان، على وجه الخصوص، على تميز واستدامة علاقات التعاون الاقتصادي والمالي الثنائية والتي تتسم بكثافتها وتنوعها.

وذكرت  فتاح العلوي خلال هذه المناسبة بالتوجهات الرئيسية للبرنامج الحكومي والذي تم تحديدها انطلاقا من التوجيهات الملكية السامية، مع الاخذ بعين الاعتبار استنتاجات وتوصيات التقرير حول النموذج التنموي الجديد، حيث يهدف البرنامج المذكور لبناء دولة اجتماعية من خلال ثلاث أولويات رئيسية، وهي الاقتصاد المحفز للتشغيل، والصحة، والتعليم. كما عرضت السيدة الوزيرة الجهود التي يبذلها المغرب على مختلف المستويات، من أجل الحد من تداعيات الأزمة الصحية وخلق ديناميكية جديدة للانتعاش الاقتصادي، فضلا عن الإصلاح الطموح لقطاع المؤسسات والمقاولات العمومية.

ومن جانبه، قدم السيد ريستر المشاريع ذات الأولوية، في مجالي التجارة الخارجية وجذب الاستثمار، التي أطلقتها فرنسا في إطار برنامجها للانتعاش الاقتصادي بعد أزمة كوفيد 19. وفي هذا الصدد، أكد السيد الوزير، على وجه الخصوص، على الأهمية الاستراتيجية التي توليها فرنسا لتعزيز العلاقات الاقتصادية مع المغرب.

ورحبت كل من السيدة نادية فتاح العلوي والسيد فرانك ريستر بالمحادثات المثمرة بينهما خلال هذا الاجتماع، كما أكد الجانبين من جديد استعدادهما لمواصلة العمل من أجل توطيد وتعزيز التعاون بين المملكة المغربية والجمهورية الفرنسية، في إطار شراكة تعود بالنفع المتبادل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى