أكادير والجهةالرئيسية

ما يدور في الكواليس عن أسباب إلغاء وهبي تزكية بلفقيه وإبعاده من السباق على رئاسة جهة كلميم واد نون

قرر عبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة سحب تزكية عبد الوهاب بلفقيه للترشح لرئاسة جهة كَلميم – واد نون.

ووفق رسالة حصلت عليها “صباح أكادير”، وجهها زعيم البام لوزير الداخلية، أكد فيها على أن التزكية التي تم منحها لعبد الوهاب بلفقيه للترشح لرئاسة مجلس جهة كلميم واد نون تم إلغاؤها وأصبحت عديمة الأثر، كما طالبت الرسالة بإعطاء التعليمات لتنفيذ نتائج سحب التزكية.

وعن سبب إلغاء تزكية عبد الوهاب بلفقيه للتنافس على منصب رئيس جهة كلميم واد نون، تشير المصادر، إلى أن وهبي كان قد أطلع بلفقيه بقرار حزبه التراجع عن ترشيحه، وتزكيته لمنصب رئيس جهة كلميم واد نون، وطلب منه سحب ترشحيه، غير أن بلفقيه رفض فعل ذلك. وتعين على وهبي أن يبعث مراسلة إلى وزارة الداخلية، لوضع حد لأي طموحات لدى بلفقيه “قد تحرج حزب الأصالة والمعاصرة”.

هذا دون إغفال أن المعني بسحب التزكية متابع أمام جرائم الأموال بتهم ثقيلة ومن شأن ذلك، أن يتسبب في إحراج للحزب مع مؤسسات الدولة إن ظفر بمنصب رئيس الجهة”، علما أن الملك يستقبل رؤساء الجهات عقب انتخابهم.

وبهذا القرار الصادر عن الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، فقد أصبحت الطريق سالكة لمرشحة حزب التجمع الوطني للأحرار امباركة بوعيدة، لترأس مجلس جهة كَلميم – واد نون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى