أخبار وطنيةالرئيسية

مؤشر جديد على قرب رفع قيود حظر التجوال الليلي

بعد تراجع السلطات المغربية في عدد من مدن المغربية، عن فرض السدود الأمنية، وذلك بعد تسجيل انخفاض في عدد المصابين بكورونا.

واختفت بعض “الباراجات” التي كانت متواجدة على مستوى الطريق الرابط بين الرباط وتمارة وسلا، منذ أكثر من حوالي أسبوع

وطرح المواطن المغربي عدة تساؤلات حول ما إذا كان التخلي عن بعض “الباراجات”، يوحي باحتمال تخفيف إجراءات الحجر الصحي في مختلف ربوع المملكة.
وفرضت السلطات المغربية حظر تنقل ليلي بعد 9 ليلا، قبل أكثر من شهر الشيء، الأمر الذي خلق جدلا واسعا بين المواطنين.
يشار أن الحكومة المنتهية ولايتها، كانت قررت تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 31 من شهر أكتوبر المقبل، بسبب استمرار تسجيل حالات الإصابة بوباء كوفيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى