أخبار وطنيةالرئيسية

لقجع يوجه انتقادات لاذعة لمجموعة العمران: المدير ناعس والصالير طالع والفريق الحركي يطالب بحل المؤسسة

قبل أسبوع من الآن تقريبا، انتقد الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، فوزي لقجع، مدير مجموعة “العمران”، مشددا على أن السياسة المتبعة في تسيير وتدبير الذراع العقاري للدولة، لا تفيد ويجب إعادة النظر فيها وأن تحاسب.
وقال لقجع، أنه من غير المعقول أن تستمر الدولة في شراء الأرض وبنائها، و”المدير ناعس’ و الصالير طالع”، مشيرا إلى أنه وأمام كل هذا، القطاع الخاص يبحث باستمرار، على أسواق في إفريقيا والعالم.
وتابع المسؤول الحكومي: “نحتاج إلى أن تصبح هذه المؤسسات التابعة للدولة أكثر مردودية، وأن تحاسب”، موردا أن “هناك مبالغ شهرية كبيرة، وأن هناك سيارات تابعة لهذه المؤسسة يتعين أن تحاسب عليها”.

وفي سياق الانتقادات اللاذعة التي تواجه مجموعة “العمران” ومديرها، بسبب فشلها في ما يتعلق بالعقار، طالب البرلماني عن فريق الحركة الشعبية بمجلس النواب، عادل السباعي، من فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة الاسكان وإعداد التراب الوطني، بحل مؤسسة العمران.
وأكد السباعي، في مداخلة له اليوم الأربعاء بلجنة الداخلية قبل قليل، أن العمران خلفت بنايات فاسدة غير صالحة للسكن، مستدلا كلامه بما حدث في أسفي..
وطالب الفريق الحركي بحل مؤسسة العمران، بحضور المدير العام للعمران بدر الكانوني الذي عمر أكثر من 10 سنوات في المسؤولية بدون نتائج ملموسة بسبب الفضائح والاختلالات التي كشفت عنها تقارير رسمية.
وسبق للوزير المنصوري، أن قالت يوم أمس، بأنها ستفرض الوصاية على مؤسسة العمران، وذلك لمعالجة الاختلالات التي تعيشها هذه المؤسسة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى