أكادير والجهةالإقتصاد والأعمالالرئيسيةدراساتمجتمع

لقاء تشاوري ببلدية أكادير مع أرباب مطاعم السمك المتواجد بالقرب من ميناء المدينة

ترأس مصطفى بودرقة النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي لأكادير يوم أمس الجمعة لقاءا تشاوريا مع أرباب مطاعم السمك المتواجد بالقرب من ميناء أكادير وذلك من أجل مدارسة سبل تدبير المرحلة الانتقالية في انتظار الانتهاء من أشغال تهيئة هذه المنطقة.
وحضر اللقاء باشا مدينة أكادير وعدد من موظفي الجماعة إضافة إلى ممثل شركة سوس ماسة تهيئة.

واستمع الحضور إلى كافة الشروحات والتوضيحات المتعلقة بالمشروع والآجال التي من المرتقب أن تنتهي فيها الأشغال في هذا المرفق الحيوي، والتي تقدم بها المهندس المكلف بتتبع الأشغال، حيث عبروا عن ترحيبهم بالمشروع وأبدوا ملاحظاتهم التي نوهت بها شركة سوس ماسة تهيئة و تعهدت بأخذها بعين الاعتبار خلال انجاز المشروع.


وبعد مناقشات مستفيضة خلص اللقاء إلى العمل على نقل هذه المطاعم بشكل مؤقت إلى المرآب المتواجد على مقربة من أكادير أوفلا إلى حين الانتهاء من الأشغال.


وصلة بذلك عبر عدد من الحاضرين عن امتنناهم للطريقة التي تم بها تصميم الموقع والذي سيتحول إلى معلمة سياحية في القادم من الأيام، والتي ستنهي حالة الفوضى التي كانت تعرفها هذه السوق التي أصبحت مشهورة على المستوى الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى