أخبار وطنيةالرئيسية

لشكر يجيب على سؤال إن كان يحس بـ”الغدر” من حلفاء الأمس..”بأنا ماشي مصاحب أو مزوج”

 

ردا على سؤال حول ما إن كان يحس بـ”الغدر” من طرف حلفاء الأمس، الذين وقف معهم في “بلوكاج” تشكيل حكومة ابن كيران، عام 2016، قال إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، في الندوة الصحفية التي عقدها يوم أمس الأربعاء: “أنا ماشي مصاحب أو مزوج.. حشومة هادشي في السياسة، زعما كبرنا، لا يمكنني أنا أحس بالغدر”.

وأضاف لشكر: “ما صاحبيش (يقصد أخنوش)، (ماصاحبي ماولو) كنا نمارس السياسة، وذلك من صميم عملنا السياسي، وفي عملنا السياسي أنجزنا الكثير لصالح هذا البلاد”.

وأوضح لشكر أن العلاقة بين حزبه وحزب الحمامة “لم تبنى على كل طرف يرضي الآخر، بل أسس على منطق “للي مزيانة مزيانة، وللي كتنفع البلاد كنمشيو من أجلها، وللي مامزيانش مامزيانش، ودبا جات هاذ القضية ديال التحالف مامزيانش أ السي عزيز، وميمكن إلا مانتفقوش معك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى