أخبار وطنيةالرئيسية

“لحظات مخيفة” عاشها ركاب طائرة مكلفة بإرجاع المغاربة العالقين بالخارج بعد فشل ربانها في الهبوط بالمطار

ذكرت مصادر إعلامية، أن طائرة من طراز إيرباص A320 تابعة لشركة العربية للطيران لترحيل المغاربة العالقين جراء قرار إغلاق الحدود قادمة من مدينة إسطنبول بتركيا.  فشلت في الهبوط بمدرج مطار الدار البيضاء الدولي يوم أمس على الساعة 3.25 صباحا.

المصدر ذاته، أورد أن طاقم الطائرة وجد صعوبة بالغة في النزول بمطار محمد الخامس، جراء الضباب الكثيف الذيي حجب الرؤية بشكل كامل عن الربان ما أرغمه بعد محاولات عديدة على تغيير الوجهة نحو مطار الرباط سلا.

وحسب ما أورده موقع “القناة الثانية” الإلكتروني، فقد وصف أحد المسافرين على متن الرحلة هذه الدقائق ب”المخيفة”، مضيفا أن طاقم الطائرة برر سبب هذا التغيير المفاجئ ب”الضباب الكثيف” الذي خيم على المطار ما صعب من عملية الهبوط، وهو ما اضطر قائد الطائرة إلى الذهاب لمطار الرباط سلا والهبوط أخيرا على الساعة 3.57 صباحا.

وفي التفاصيل، أوضح مسافر آخر قدم على متن هذه الرحلة الاستثنائية أن الطائرة ظلت متوقفة لحوالي الساعة قرب البوابة المخصصة لإنزال الركاب دون أن تفتح أبوابها في انتظار الضوء الأخضر من السلطات التي خصصت فريقا طبيا قام بإخضاع جميع الركاب لاختبارات سريعة للكشف عن فيروس كورونا.

وخصصت السلطات خمس حافلات لنقل المغاربة العالقين من مطار سلا إلى إحدى الفنادق بمدينة الدار البيضاء، وبالتحديد منطقة سيدي معروف، وذلك بعد تسليم جوازات سفرهم، حيث سيقضون حجرا صحيا من سبعة أيام على نفقة الحكومة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى