سياسة

“قربالة” في اجتماع الأمانة العامة “للبيجيدي” ومصادر ترجح عبارة الوزيرة الوفي:”بنكيران وجب عليه الصمت” سبب المشكل

صباح أكادير:

وسط جو متوتر ومشحون جدا، انعقد اجتماع الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، مساء اليوم الاثنين الثلاثاء ، بمقر مركز للحزب الرباط بحضور أغلب أعضاء الأمانة للحزب.

وتشير مصادر مطلعة، إلى أن سبب الجو المشحون يعود إلى الخرجات المتتالية للأمين العام السابق عبد الإله بنكيران ودفاعه بشكل مستميت عن أمينة ماء العينين التي طالبت عدة قيادات داخل حزب البيجيدي بمعاقبتها على خلع حجابها بباريس.

وربطت مصادر أخرى متتبعة للملف، إلى أن أعضاء الأمانة العامة متوجسون كذلك منهذه الخرجات وتأثيرها على أعضاء الأمانة العامة للبيجيدي، والقرارات التي تصدر عنها بل و التحكم في خطها السياسي على الرغم  من أنه لم يعد يتمتع بأي صفة حزبية قيادية داخل الحزب.

وكانت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، نزهة الوفي، قد كتبت تعليقا على الحوار الأخير الذي أجرته جريدة الأحداث المغربية مع وزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز رباح، في مجموعة على “واتساب”، “كنت موفقا.. للأسف كنراعيو لسي ابن كيران وهو وجب عليه الصمت لأنه كان رئيس حكومة سابق”، وهو التعليق الذي قامت الوفي بحذفه بعد دقائق. وهو ما يفهم منه كذلك انتقاد رئيس الحكومة السابق، عبد الإله ابن كيران في الآونة الأخيرة لوزارء حزب العدالة والتنمية في حكومة العثماني، قد أثار غضب عدد منهم، ومن بينهم كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة نزهة الوفي التي قامت بتصريف غضبها من بنكيران في تعليق على تطبيق “واتساب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى