أخبار وطنيةالرئيسية

قتل نائب برلماني طعنا بالسكين داخل إجتماع ببريطانيا

قتل النائب البريطاني في حزب المحافظين ديفيد أميس (70عاما) الجمعة بعد طعنه عدة مرات على يد رجل دخل إلى اجتماع بين النائب وأفراد من دائرته الانتخابية في كنيسة معمدانية.

ودخلت قوات الشرطة الكنيسة وقالت إنها اعتقلت رجلا “يبلغ من العمر 25 عاما على وجه السرعة بعد وصول الضباط إلى مكان الحادث للاشتباه في ضلوعه في القتل وتم العثور على سكين”، مضيفة أنها لا تبحث عن أي شخص آخر على صلة بالحادث.

وتابعت الشرطة قائلة إن ديفيد أميس “تلقى علاجا على أيدي خدمات الطوارئ لكن للأسف توفي في مكان الحادث”. وتابعت: “تم اعتقال شخص”.

  1. وقال مراسل من رويترز إن العلم البريطاني نُكّس على مقر رئيس الوزراء بوريس جونسون في داوننغ ستريت بلندن حدادا على أميس.

وانتخب أميس لأول مرة في البرلمان لتمثيل باسيلدون عام 1983، ثم ترشح للانتخابات في ساوثيند ويست عام 1997.

وتعيد الحادثة إلى الأذهان واقعة حدثت عام 2010 عندما نجا نائب حزب العمال ستيفن تيمز من هجوم مماثل في مكتب دائرته الانتخابية وكذلك مقتل النائبة عن حزب العمال جو كوكس في إطلاق نار عام 2016.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى