أخبار وطنيةالرئيسية

قاما بسحل شرطي و”مخزني”..المحكمة توزع 30 سنة على سائق “تريبورتور” ومرافقه

 

 أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الرباط، في وقت متأخر من ليلة أمس الخميس، حكا يقضي بإدانة شخصين قاما بسحل شرطي بمعية عنصر من القوات المساعدة بواسطة “التريبورتور”بمدينة سلا.

وأصدرت هيئة الحكم قرارها بشأن الواقعة، حيث أدانت سائق “التريبورتور” الذي قام بسحل شرطي بمعية عنصر من القوات المساعدةبـ20 سنة سجنا نافذة، فيما قضت بإدانة مرافقه ب10 سنوات نافذة، مع تعويض مدني لفائدة الضحيتين.

وتوبعا المتهمان بتهم تتعلق بمحاولة القتل العمد في حق موظف عمومي أثناء قيامه بمهامه، والمشاركة في ذلك، وإهانة موظفين عموميين أثناء مزاولتهما مهامهما واستعمال العنف في حقهما مع سبق الإصرار وعدم الامتثال، والعصيان وخرق الأحكام المتعلقة بحالة الطوارئ الصحية وعدم ارتداء الكمامة وتعريض أشخاص وناقلات للخطر والتسبب في خسائر مادية في ملكية الغير.

وتعود تفاصيل الواقعة الى بداية شهر يونيو من السنة الماضية، حيث أثار مقطع فيديو لسائق دارجة نارية من نوع “تريبورتور” ضجة بمواقع التواصل الإجتماعي، بعد تسببه في سحل شرطي و أحد افراد القوات المساعدة، بعد إمتناعه عن الإمتثال للإجراءات المرورية بحسب ما كشفه ناشري الفيديو.
وبحسب مقطع الفيديو الذي تقاسمه عدد من النشطاء على نطاق واسع بالشبكات الإجتماعية، فيبين تعمد سائق الدراجة على سحل وجر الشرطي لمسافة طويلة على الطريق ما تسبب في وقوعه على الأرض، بعد تدخل احد افراد القوات المساعدة من اجل محاولة إنقاذ الشرطي من الخطر الذي كان يهدده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى