حوادث

قاصر تضع حدا لحياتها وتخلف رسالة وراءها

أقدمت أمس الاثنين فتاة قاصر تبلغ من العمر نحو 17 عاما على وضع حد لحياتها شنقا بمنزل أسرتها بجماعة اثنين شتوكة، التابعة لدائرة أزمور بإقليم الجديدة.

وحسب مصادر، فإن تفاصيل الحادث تعود إلى أن القاصر استغلت غياب والديها عن المنزل وعمدت إلى شنق نفسها بواسطة حبل علقته في سقف كوخ محاذي لبيت أسرتها، قبل أن يتم اكتشاف الأمر من طرف شقيقها الذي سارع إلى إخبار أبويه. 

وفور علمها بالواقعة هرعت عناصر من الدرك الملكي والوقاية المدنية إلى عين المكان، حيث تم نقل جثة الهالكة التي تركت وراءها رسالة تشرح فيها أسباب إقدامها على الإنتحار، إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة من أجل إخضاعها للتشريح الطبي بالموازاة مع التحقيق الذي باشرته العناصر الدركية تحت إشراف النيابة العامة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق