أكادير والجهةالرئيسيةمجتمع

فلاحون يشتكون من سوء التنظيم والفوضى العارمة بسوق الجملة للخضر بأولاد تايمة

 

رشيد الحدري
يعاني فلاحوا هوارة بإقليم تارودانت جملة من المشاكل ،في مجال تسويق منتوجاتهم بالسوق اليومي للخضر بالجملة باولاد تايمة ،بحيث أن جل منتوجاتهم،الفلاحية أصبحت مهددة بالكساد ،نتيجة التسيير العشوائي والإرتجالي للسوق ،وسوء التنظيم .
وفي هدا الجانب أكد مجموعة من الفلاحين أن توقيت فتح السوق لا يتناسب مع مردودية انتاجهم،وانه يضر بانتاجهم الفلاحي ،بحيث ان سوق انزكان يثم فتحه في الساعة الرابعة صباحا،اما سوق اولاد تايمة فإن أبوابه لا تفتح الا بعد صلاة الفجر،وهدا ما يؤدي إلى اغراق السوق ،والتلاعب بأتمنة المنتوجات من طرف السماسرة ،ليكون الضحية هو الفلاح.
كما أن المسؤولين عن تسيير مرافق السوق،يقومون بفتح باب واحد امام الكم الهائل من السيارت والشاحنات المحملة بمختلف أنواع الخضر والفواكه ،في حين أن السوق يتوفر على أربعة أبواب .وهدا ما يزيد من معانات الفلاحين،وعرقلة السير وتعطيل عملية التسويق داخل السوق.
وأمام هدا الوضع المتأزم،الدي يعيشه فلاحوا هوارة ،والدي يهدد مستقبل انتاجهم ،وكدلك الأمن الغدائي ،قرر أغلبيتهم تنظيم وتأسيس تكثل،يدافع عن قضايهم وتوجيه مطالبهم الى الجهات المركزية والجهوية والإقليمية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى